اضرار الصراصير نصائح وارشادات هامة .. تعرف عليها

اضرار الصراصير لا يعرف عنها الكثير من الناس ولكن اليوم سوف نتناولها بالتفصيل حيث تعد الصراصير أحد الحشرات التي تثير اشمئزاز الناظر لها وهناك بعض الأشخاص يصابون بالخوف عن رؤيتها، هذا بالإضافة إلى ما تتسبب في حدوثه من أمراض فهي ناقل جيد جدا للبكتيريا والفيروسات والجراثيم المسببة للأمراض.

وذلك لأنها تتغذى على القمامة وبواقي الطعام والقاذورات، وعادة ما تسكن البالوعات وبيارات الصرف الصحي وهذا في فترة النهار أما في الليل فتبدأ تتجول بين المنازل وفي أرجائها بحثًا عن أي بقايا للأطعمة حاملة معها الميكروبات والأمراض وسوف نذكر لكم الاضرار التي تٌسببها الصراصير، كما يمكن الاستعانه بشركات مثل شركة دريم هاوس لتنظيف المنازل للتخللص منها.

اضرار الصراصير

دائماً ما تحاول الصراصير الأقتراب من الأطعمة لكي تحصل على ما تريده من غذاء وهذا بالإضافة إلى أنها تتغذى على أي كائنات ميتة مثل الحيوانات وفضلات الإنسان مثل البراز والصابون.

يمكن القول أنها تتغذى على أي شيء يصادفها وهذا ما يجعل اقترابها من أغذية أو أطعمة يتناولها الإنسان أمراً خطيراً نظراً لما قد تسببه من أمراض، وقد تترك بقايا فضلاتها في الطعام وكذلك أكياس البيض خاصتها فضلاً عن الجلد الميت والبكتيريا التي نقلتها من حاويات القمامة.

الإصابة بمرض الحساسية

قد يعانى بعض الأفراد الذين يتناولون طعامًا قد لامسته الصراصير بمرض الحساسية وهذا لأن الصراصير تفرز مادة تسيل من لعابها عند ملامستها للطعام وهذه المادة تختلط بجسدها مما يجعلها تثير الحساسية.

الإصابة بمرض الربو

كما ذكرنا سابقاً أن الصراصير تثير الحساسية ولهذا فإن من يعانى من اضطراب في الجهاز التنفسي بصفة عامة ومرض البرو بصفة خاصة فإنه أكثر عرضة لحدوث مضاعفات جانبية قد تؤثر على صحته بشكل سلبي وتهدد حياته بالخطر، بل هناك حالات قد تصاب بالربو الصرعي بسبب استنشاقها لتلك المواد التي تقوم الصراصير بإنتاجها حتى وإن كانت تلك الحالات لا تعاني من الربو.

لدغ  الصراصير

في بعض الأحيان تقوم بعض أنواع الصراصير بلدغ البشر وتتسبب في حدوث بعض الجروح المؤلمة والتي تترك أثرًا سيئا في الجلد ولا  يسهل التئامها بالإضافة إلى بعض البقع الأخرى مثل بقع في طبقات الجلد وبقع في الأصابع والأظافر تجعل مظهرها سيء.

وليست هذه فقط هي الأمراض التي تتسبب فيها الصراصير بل تقوم أيضاً بنقل الكثير من الأمراض الأخرى بحكم تواجدها بين القاذورات ثم انتقالها للطعام والأغراض  التي تلامسها أيدينا ونأكل بها مثل الملاعق والأطباق والشوك والأواني وغيرها من أغراض المطبخ المتنوعة والمتعددة .

ونظرًا لهذا التنقل فإن الصراصير ناقل جيد للأمراض حتى ولو كانت ناقلة بصور ميكانيكية للعديد من الطفيليات وكذلك بيوض الديدان.

ولقد أثبتت الدراسات الحديثة نقل الصراصير للكثير من الأمراض مثل مرض الجذام ومرض الدفتريا وكذلك مرض الزحار الأميبي والزحار ومرض الكوليرا وكذلك مسببة لنقل بعض من بيوض الديدان التي تتطفل على جلد وأجسام الفئران والجرذان.

اضرار الصراصير الأخري

هناك بعض الأمراض التي تتسبب في حدوثها الصراصير ويٌصاب بها الإنسان وسوف نذكرها لكي تكون عزيزى القارئ على دراية جيدة بها حتى تدرك حجم الخطر الذي تقع فيه حين تستوطن هذه الحشرات بيتك وتعرف أنك أنت وجميع أفراد أسرتك في خطر كبير إذا لم تقم بمحاربتها والقضاء عليها في الحال وهذه الأمراض هي كالتالي:

  • أمراض تصيب المعدة وتصيب الأمعاء مثل مرض التهاب المعدة والأمعاء.
  • كذلك من الممكن أن تتسبب في حدوث بعض الأمراض في الجهاز التناسلي ويحدث التهابات به.
  • كما أنها تسبب مرض السالمونيلا وكذلك مرض التهاب السحايا.
  • كما أنها تنقل بعض الميكروبات التي قد تسبب التهاب رئوي.
  • وقد تحمل الصراصير في أقدامها أو على أجسامها وبطونها بعض الديدان الطفيلية أو بيوض لها مثل الدودة الشريطية والوسطاء والدبوسية.

اخر المقالات